غير مصنف

مصممة الازياء سارة الحارتي قصة نجاح وكفاح كبيرة في عالم الأزياء والموضة

حوار هاجر عبدالعليم

سارة الحارتي مصممة الازياء تبلغ من العمر ٣٠ عاما تخرجت من معهد حاسبات ،فهي تعد من النماذج المشرفه للسيدات المصرية والعربية ،أستطاعت أن تنجح في مجال غير دراستها ،وبدأت مشروعها بمبلغ صغير جدا وتحملت كل الصعوبات ووتحدت كل الظروف وطورت من نفسها وشغلها يوم تلو الاخر إلي أن حفرت اسمها في عالم الأزياء والموضة، وتم تكريمها في مهرجان حجابي من قبل الإعلامية رانيا عثمان المنسق العام والمتحدث الرسمي للمهرجان ،وكانت رئيسة للمهرجان الاعلامية مي مرغني ،لأنها متميزة في مجال عملها وقدوة لكل سيدة محجبة تسعي للنجاح ،وأستطاعت بالاراده والصبر والعزيمة أن تحقق أهدافها ،ولكن لم يقف سقف طموحاتها وكل يوم يكبر معها أحلامها واهدافها ولهذا كان لنا معها حوار خاص وممتع في هذا السياق…

*ماذا عن بدايتك في مجال الازياء ؟

**انا فى بداية حياتى كنت أسكن فى السعودية وكان لدي وقت فراغ،فكان لابد من استغله في شئ مفيد بدات بمبلغ الف جنية وهو يعتبر مبلغ بسيط أتيت بعبايات استقبال مصرية و بدات اسوق للسعوديين ونزلت ايفينت كتير ومن هنا بدأت افتح جروب وانزل واعرض عليه الشغل من مصانع أخري واشحن من مصر للسعوديه وظللت فتره علي هذا وبعد ذلك عودت مصر وبدأ راس مالي يكبر واكون معارف والحمد لله ظللت اكبر من نفسي إلي أن حددت هدفي.

*ما هي اهم اهدافك وطموحاتك؟

** أهم أهدافي أني يكون لدي برند خاص بي واصمم موديلات تناسب السوق والمكان الذي موجود فيه واحقق حلمي والحمدلله ربنا كرمني وبالصبر والمعارف بدأ اسمي يكبر ويكون معروف

*ما هى اهم الصعوبات التي واجهتها؟

** الصعوبات التي واجههتا هي ضيق الوقت وخاصة أني لدي أسره وأولاد وإني أحاول مجاهدة أن أوفق بين وقت للشغل ووقت وللبيت والاولاد.

* بم تنصحي الشباب؟

** أقدم لهم نصيحة أننا لابد أن نتعب لكي نحقق أهدافنا وان مش كل حاجه هتبدئها تكون سهلة ومتيسرة لابد أن نتعب لكي نوصل لأهدافنا.

* لمن توجه الشكر ومن الذي دعمك ؟

** اوجه الشكر لزوجي فهو الذي دعمني بكل الطرق من اول الطريق فهو خير سن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى