غير مصنف

محافظ المنيا يتابع زراعة الأشجار المثمرة بطريق المحيط و سرى باشا

شمس اسامة

وجه اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، رؤساء الوحدات المحلية بالاهتمام بزراعة الأشجار المثمرة بالميادين الرئيسية والفرعية وعلى جانبي الطرق العامة، في إطار تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية، وتكليفات الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء في اجتماع مجلس المحافظين الأخير، وضمن أعمال المبادرة الرئاسية للتشجير والمعنية بزراعة 100 مليون شجرة، في إطار رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030 ضمن الجهود المصرية في ملف المناخ، وبالتزامن مع الدورة الـ27 لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “Cop 27” وتستضيفها مصر في نوفمبر المقبل.

وأكد المحافظ تسخير كافة الإمكانيات لدعم وتعظيم الاستفادة من تلك المبادرة، والتي تستهدف التأكيد على الجهود الوطنية التي بذلتها الحكومة المصرية للتعامل مع البعد البيئي وتغيرات المناخ، مناشدا المواطنين بالتكاتف لتحقيق الاستغلال الأمثل للطاقة وترشيد الاستهلاك والعمل على استغلال الطاقة النظيفة الصديقة للبيئة.وتنفيذا لتوجيهات المحافظ، نفذت الوحدة المحلية لمركز ومدينة أبو قرقاص جنوب المحافظة، أعمال زراعة عدد من الأشجار المثمرة بطريق المحيط شرقا وجانبي طريق ترعة سرى باشا بنزلة أسمنت، حيث تنوعت الأشجار ما بين التوت والرمان والزيتون.

كان محافظ المنيا قد شهد صباح يوم السبت الماضي، زراعة عدد من الأشجار بأحد الميادين بحي جنوب المدينة، حيث رافقه، الدكتور محمد حلمي رئيس المدينة، محمد سيد مدير إدارة الحدائق والمشاتل بالوحدة المحلية، ووجه المحافظ، رئيس المدينة والقائمين على تنفيذ الأعمال بزراعة الأشجار بالتوازي بباقي الميادين الرئيسية والفرعية داخل المحافظة، مؤكداً توفير كافة الإمكانيات اللازمة لتعظيم الاستفادة من تلك المبادرة إن الدولة المصرية تعمل على ترسيخ قيمة الحفاظ على البيئة، وتطوير القطاع الزراعي، مشددا علي ضرورة توعية المواطنين من أجل التكاتف لتحقيق الاستغلال الأمثل للطاقة وترشيد الاستهلاك والعمل على استغلال الطاقة النظيفة الصديقة للبيئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى