محافظات

محافظ المنيا، يستقبل وفدا من الكنيسة الكاثوليكية ويؤكد على أن التعاون والتكاتف بين أبناء المنيا هو عنوان التنمية الحقيقي

جمال علم الدين

استقبل اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، اليوم وفدا من الكنيسة الكاثوليكية، برئاسة غبطة البطريرك الأنبا إبراهيم اسحق بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك وسائر بلاد المهجر.

ضم الوفد الأنبا باسيليوس فوزي مطران الاقباط الكاثوليك بالمنيا، الأب باسكوالي سكرتير غبطة البطريرك ، الأب عمانوئيل عبدالله وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك بالمنيا ، الأب كيرلس مكسيموس راعي كاتدرائية يسوع الملك.

أكد محافظ المنيا، أن هذه الفترة قد تعاظم فيها هذا النموذج الوطني في ظل قيادة سياسية واعية وحكيمة، حيث منحنا السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي” رئيس الجمهورية القدوة والنموذج في إرساء وترسيخ المواطنة وزيادة الشعور بقيم الانتماء لوطن واحد ومضاعفة روح الأخوة والشراكة والعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق هدف واحد وهو أمن واستقرار ورفعة وطننا الغالي مصر، مشيرا إلى أن التعاون والتكاتف بين أبناء المنيا هو عنوان التنمية الحقيقي.

وتحدث المحافظ، عن المشروع القومي لتطوير الريف المصري، والذى أطلقه السيد رئيس الجمهورية وكان لمحافظة المنيا النصيب الاكبر من خلال تطوير 192 قرية بـ 757 تابعا، بإجمالي 32 وحدة محلية، بنطاق 5 مراكز على مستوى المحافظة، وهي “أبو قرقاص، ملوي، العدوة ومغاغة، وديرمواس” كما تم إدراج مركزي بني مزار وسمالوط في المرحلة الثانية للمبادرة.

وأشار المحافظ إلى أن مصر تشهد حاليا تنمية لم نعهدها من قبل في جميع القطاعات وخاصة فيما يتعلق بالبنية التحتية كمياه الشرب والصرف الصحي والطرق والكهرباء والصحة وغيرها من القطاعات المختلفة.

من جانبه عبر غبطة البطريرك الانبا إبراهيم اسحق، عن سعادته لما يراه من إنجازات على أرض المنيا، مؤكدا على وحدة الصف والتعايش السلمي وتكريس مبدأ المواطنة والعمل تحت شعار الإخلاص والإنتاج من أجل رفعة الوطن وعزته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى