غير مصنف

محافظ الشرقية يُتابع معدلات أداء ونسب تنفيذ مشروعات الصرف الصحي الجاري تنفيذها بمركز ومدينة منيا القمح

كتب : ثروت عربان

تابع الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية مع المهندس سامح قابيل رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي معدلات أداء ونسب تنفيذ أعمال إنشاء 8 مشروعات صرف صحي بمركز ومدينة منيا القمح بتكلفة مالية بلغت 901 مليون جنيه, لتساهم وبشكل كبير في توفير مشروع صرف صحي آمن وسليم، وحفاظاً على البيئة والصحة العامة للمواطنين.أوضح محافظ الشرقية أنه جاري تنفيذ 95 مشروع بقطاع الصرف الصحي بتكلفة إجمالية بلغت 12 مليار و565 مليون جنيه والتي تشمل إقامة 32 محطة معالجة و209 محطة رفع بالإضافة إلى خطوط طرد وإنحدار وشبكات لخدمة قرى ومراكز ومدن المحافظة، وذلك في إطار إهتمام الدولة بتوفير حياه كريمة للمواطنين وتطوير البنية التحتية من خلال إقامة مشروعات حيوية وهامة خاصة بالقرى والمناطق البعيدة المحرومة من الخدمات.وجه المحافظ رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بإلزام الشركة المسند لها تنفيذ تلك الأعمال ضرورة الإلتزام بالجدول الزمني المحدد مع مراعاة الجودة في العمل والإلتزام بالمواصفات المحددة، مؤكداً على ضرورة تطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية أثناء تنفيذ الأعمال لمواجهة فيروس كورونا المستجد , والتأكد من إرتداء العمال الكمامة الواقية بالإضافة إلى إجراء أعمال التطهير والتعقيم للمعدات المستخدمة حفاظاً على صحة وسلامة الجميع.ومن جانبه أوضح المهندس سامح قابيل رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي أنه جاري تنفيذ عدد 8 مشروعات بقطاع الصرف الصحي بمركز ومدينة منيا القمح بتكلفة بلغت 901 مليون جنيه حيث شملت تلك المشروعات· إنشاء محطة معالجة ومحطتي رفع بقرية سنهوا بتكلفة 28 مليون جنيه.· إنشاء محطة معالجة ومحطتي رفع بقريتي التلين والقبة بتكلفة 55 مليون جنيه.· إنشاء محطتي رفع صرف صحي بشلشلمون بتكلفة 55 مليون جنيه.· إنشاء محطة رفع صرف صحي بقرية ميت سهيل بتكلفة 18 مليون جنيه.· إنشاء محطة رفع صرف صحي بقرية كرديده بتكلفة 350 مليون جنيه.· إنشاء محطة رفع صرف صحي بقرية الميمونة بتكلفة 35 مليون جنيه.· إنشاء محطة معالجة الصرف الصحي بقرية العزيزية بتكلفة 20 مليون جنيه.وتنفيذ مشروع صرف صحي بقريتي السعديين والنعامنه وتوابعهما بتكلفة 360 مليون جنيه،وذلك إستكمالاً وتدعيماً لمشروعات البنية التحتية ولتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى