غير مصنف

قرية الزاوية خرجت من قبضة الأجهزة الأمنية بأسيوط

كتب شحاتة أحمد

بعد انتشار الخصومات الثأرية ومافيا التجارة الغير مشروعة بقرية الزاوية مركز ومدينة أسيوط، خرجت تلك القرية من السيطرة الأمنية.

قال فيلسوف إبن القرية تكرار الجرائم والحوادث والعنف والكوارث والأحداث المثيرة يوميا بقريتي دليل علي ضعف القيادة الأمنية أمام البؤر الإجرامية، وتجاهل مؤسسات المجتمع المدني والكيانات المسؤلة عن فض المنازعات وحقوق الإنسان.. ضمن أسباب الانفلات الأمني الملحوظ في تلك القرية الخطرة.

الجدير بالذكر أن اللواء محمود توفيق وزير الداخلية واللواء اسعد الذكير مدير امن أسيوط وقيادات مركز شرطة أسيوط بعد حادثة صعق فتاة الكهرباء ومقتل وإصابة آخرين.. ان تتحرك قوات الأمن بأسيوط قبل وقوات الاوان وتصبح مذبحة للعدوات وقضايا الرأى العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى