أخبار

عالم مصري يخترع احدث جهاز ينقذ العالم من مشاكل التغيرات المناخية والبيئة والطاقة والمياة ..انه المخترع سامي جرجس

كتب سامي جرجس


يمر العالم منذ فترة واﻵن ومسقبلا بفترة صعبة للغاية لم تشهده البشرية من قبل وهي مشكلة مركبة ومستعصية الحل فالله يتدخل في الوقت المناسب وبالطريقة المناسبة ومصر ام الدنيا كانت علي مر التاريخ من خلالها يتدخل الله لإنقاذ العالم فنجد في زمن فرعون حدثت مجاعة عالمية وتدخل الله من خلال يوسف الصديق وانقذ العالم من المجاعة لمدة سبع سنوات واﻵن الله يتدخل ﻹنقاذ البشرية من اﻵثار المدمرة للتغيرات المناخية والبيئة والطاقة والمياة من خلال مواطن بسيط يدعي سامي نجيب عبدالله جرجس الشهير بالمخترع سامي جرجس ويخترع أحدث وافضل جهاز لحل مشكلات العالم المختلفة
فهو حصل علي براءة إختراع نهائية تحمل رقم 29213 لمحطة توليد الكهرباء وتحلية المياة المالحة واستخراج الملح بواسطة أمواج البحار والمحيطات فقط دون اي مصدر طاقة اخر وذلك بتاريخ 20 مارس 2019 م ونشر الاختراع في مجلة جورنال الأمريكية بالعدد السابع الصادر في شهر سبتمبر عام 2021 بالصفحة 38:40 وهي تابعة لهيئة جويدي العالمية الامريكية للإختراعات والتنمية والاستثمار كما حصل علي المركز الأول ودرع الابتكار بمعرض ومؤتمر مبتكري الجنوب رقم 2 بجامعة سوهاج كما ألقي كلمة في ورشه عمل بجامعة القاهرة بحضور عميد كلية العلوم وبجامعة بورسعيد. ….كما تم استضافية ببعض القنوات التلفزيونية والمواقع اﻹلكترونية والجرائد الرسمية وغيرها ونظرا لأهمية الاختراع العالم أجمع فذلك المخترع يناشد جميع المسؤولين في أنحاء العالم والشركات ورجال الاعمال والمهتمين بحل التغيرات المناخية وعلي رأسهم جميعا فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رجل المهام الصعبة وصاحب اﻹنجازات العظيمة بالتدخل شخصيا وتبني الاختراع ليصبح اهم مشروع قومي وعالمي من خلال طرحة في قمة المناخ المقبل في شرم الشيخ .
وتحدث المخترع سامى عن فوائد الاختراع وكيفية عملة موضحا لنا الأتي :

لمعرفة كل التفاصيل الدقيقة الرجاء بالبحث في جوجل عن المخترع سامى جرجس اما باختصار شديد سوف نوضح الأتي بانة

يساهم بشكل مباشر في حل مشكلة الطاقة والمياة حيث ينتج من المحطة توليد كهرباء مرتين متتاليتين مرة من حركة اﻷمواج ومرة أخرى من بخار الماء بنظام الدورة المركبة بالإضافة لتحلية المياة المالحة واستخراج الملح بواسطة أمواج البحار والمحيطات فقط دون اي مصدر طاقة اخر بترولي او الشبكة القومية او طاقة شمسيه ويساهم في حل مشكلة زيادة ملوحة البحر نتيجة فصل الملح عن الماء دون إرجاع اي ذرة ملح او نقطة ماء إلي البحر مرة اخري لأي سبب بعكس التحلية المتوفرة الآن وبالتالي نحافظ علي الثروة السمكية والبيئة والتلوث البحرى وحماية الشواطئ من التآكل حيث تعمل كمصادات للامواج كما تعد اهم محور للتنمية المستدامة لرؤية مصر والعالم 2030 .
كما يعد هذا اﻹختراع أفضل حل لمشكلة التغيرات المناخية حيث يعمل اﻹختراع على تقليل اﻹنبعاثات الضارة بطبقة اﻷوزون ونخص بالذكر غاز ثاني اكسيد الكربون وبالتالي نقلل من ارتفاع درجة حرارة اﻷرض والطاقة والمياة الخارجة من المحطة تستخدم في الزراعة النظيفة وتوفير الغذاء وتعمل هذة المزروعات علي امتصاص غاز ثاني اكسيد الكربون وزيادة نسبة غاز اﻷكسجين كل هذا سوف يخفض درجة حرارة اﻷرض وبالتالي تنخفض درجة حرارة القطب الشمالي والجنوبي وبالتالي نقلل ذوبان الجليد
وحتي يتحقق ذلك سوف يزداد ارتفاع منسوب المياة في البحار والمحيطات فلو فرضنا ان مئة دولة حول العالم تبنت اﻹختراع وكل دولة سوف تقوم بتحلية عشرة مليون متر مكعب يوميا فيكون المجموع حوالي مليار متر مكعب وهذا لا يسمح بزيادة منسوب البحار والمحيطات وبذلك العالم بإذن الله سوف يتمكن من مجابهة التغيرات المناخية بطريقة غير تقليدية
ولذلك نناشد كل المسؤولين في مصر والعالم وعلى رأسهم سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رجل اﻹنجازات المستحيلة والمهام الصعبة بتبني اختراعي ودعوتي للمشاركة في مؤتمر المناخ الذي يعقد في شرم الشيخ 2022
والنظر بعين الرأفة للمخترعيين الذين حصلوا علي براءة إختراع نهائية وتعيينهم بالجهاز اﻹداري للدوله دون قيد أو شرط مثل السن أو المؤهل لكي تستفيد الدوله من علمائها المخترعيين كل في تخصصة بالرغم ان عددهم لا يتجاوز مئتين مخترع كل عام باﻹضافة لتكريمهم من السيد الرئيس كل عام في يوم نسمية يوم المخترعين والسماح بترشحهم لجوائز الدوله التشجيعية والتقديريةدون قيد او شرط
نرجوا من الله اﻹستجابة لمطالبنا المشروعة وتعديل القانون اذا لزم اﻷمر
والله الموفق ….وتحيا مصر ..تحيا مصر ..ويحيا السيسي لمصر احفظ بلادنا يا رب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى