أخبار

صحة الشرقية: إستمرار أعمال التطهير المكثفة باللجان الإنتخابية لمجلس نواب ٢٠٢٠ في الفترات الصباحية والمسائية بجولة الإعادة لليوم الثاني

كتب ثروت عربان 

الثلاثاء الموافق ٠٨/ ١٢/ ٢٠٢٠

تنفيذاً لتوجيهات خطة الدولة الوقائية والإحترازية، وتعليمات معالي أ.د. هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، ومعالي أ.د. ممدوح غراب محافظ الشرقية، وإشراف السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، قامت فرق مكافحة ناقلات الأمراض المحافظة التابعة للإدارة العامة لمكافحة الأمراض المتوطنة بمديرية الشئون الصحية بالشرقية

، بتكثيف أعمال التطهير والتعقيم والمتابعة باللجان والمقرات الإنتخابية خلال الفترات الصباحية والمسائية، منذ الأمس وحتي صباح اليوم قبل بدء عملية التصويت بجولة الإعادة لمجلس النواب ٢٠٢٠، الساعة ٩ص وتستمر حتي الساعة ٩م، وذلك بعدد ١٥٩٧ لجنة فرعية، و ٩٨٢ مقر انتخابي، بعدد ٤ مليون، ٤٢٧ ألف، ٣٧٥ ناخب بالمحافظة، و٤٢ لجنة بالوحدان الصحية التابعة لمديرية الشئون الصحية بالمحافظة.

وأوضح وكيل الوزارة بأن هذه الإستعدادات تأتي في إطار خطة الدولة الوقائية، للحد من إنتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد ١٩”، والحرص علي الإهتمام بالصحة العامة وإتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية حفاظا علي صحة المواطنين، أثناء العملية الإنتخابية، والإلتزام بالشروط الصحية داخل المنشآت والمقار الإنتخابية طوال فترة إنعقاد الإنتخابات بالمحافظة.

وأشار الدكتور هشام مسعود، أنه تم متابعة كافة الإجراءات الوقائية وإتباع تعليمات مكافحة العدوي في تطهير كافة القاعات المخصصة للعملية الإنتخابية بالمحافظة، وتطهير الأسطح المعرضة للتلامس، والتأكد من توافر الكمامات، واللافتات الإرشادية والتوعوية بطرق إنتقال العدوي والإجراءات الوقائية اللازمة للحماية من العدوي، كما تم المرور علي خزانات المياه بها، للتأكد من فصل خزانات المياه المستعملة في أعمال الدفاع المدني والحرائق أو الأغراض الأخري عن شبكة مياه الشرب، ومن سلامة المرافق بجميع المقار الإنتخابية من مياه الشرب والكهرباء ووصلات الصرف الصحي وغيرها، والتأكد من توافر التهوية والإضاءة الجيدة باللجان، ومن النظافة العامة بها ، وبدورات المياه، ومن توافر المطهرات والصابون علي الأحواض، ومن نظافة البيئة المحيطة بالمقار الإنتخابية، وتوافر سلات لجمع القمامة، والتخلص الأمن منها، وعدم وجود أي مخلفات أو تراكمات للقمامة بجوارها، والتأكد من كافة الاستعدادات لتطبيق جميع الإجراءات الوقائية والإحترازية أثناء العملية الإنتخابية بالمحافظة.

مشيراً إلي أهمية المشاركة في العملية الانتخابية والتي تعد واجب وطني علي كل مواطن، وحق دستوري أصيل لهم في إختيار من يمثلهم بمجلس النواب القادم ممن يثقون فى إمكانياتهم ووطنيتهم وقدراتهم على القيام بدورهم التشريعي الذى يتسق ويتكامل مع دور القيادة السياسية والحكومة فى بناء مصر الحديثة، وهو ما يتحقق على أرض الواقع من نجاحات كبرى فى الداخل ونجاحات أكبر على المستويين الإقليمى والدولي بسياسة مصرية شريفة وواعية وقوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى