غير مصنف

رئيس جامعة المنيا .. يفتتح المهرجان الثاني لـ”جوالي وجوالات” كليات الجامعة

المنيا جمال علم الدين 
أفتتح الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن رئيس جامعة المنيا، يرافقه الدكتور محمد جلال حسن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور أبو بكر محيي الدين نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، “المهرجان الكشفي والإرشادي الثاني لجوالي وجوالات كليات الجامعة”، التى نظمتها إدارة الجوالة والخدمة العامة، بالتنسيق مع إدارة الإتحادات الطلابية والأسر، بالإدارة العامة لرعاية الطلاب، وذلك بالمخيم الدائم للجوالة والخدمة العامة بالحرم الجامعي.
بدء المهرجان بطابور عرض لـ”جوالي وجوالات” كليات الجامعة المشاركين بالمهرجان، وعقبه السلام الجمهوري، وآيات من الذكر الحكيم قدمها طلاب الجوالة، لتستكمل فعاليات المهرجان بترديد الجوالة والجوالات لـ “لوعد الكشافة”، والسماح بزيارة الأراضى، كما أقيم علي هامش المهرجان عروض فنية وأغاني وطنية وعروض فنون شعبية، وكرنفالات طلابية احتفالية حمل خلالها الطلاب “علم مصر”، وقدمت بها بعض المأكولات والمشروبات التي تعبر عن الطابع الشعبي لمحافظة المنيا.
حضر فعاليات المهرجان عمداء ووكلاء الكليات المشاركة، والدكتور هاني العربي مستشار رئيس الجامعة للأنشطة الطلابية، ووليد عبد القوي مدير عام رعاية الطلاب، ومنسقي الأنشطة ومديري مكاتب رعاية الطلاب بمختلف كليات الجامعة، ومحمد حسن أحمد مدير إدارة الجوالة والخدمة العامة، ومحسن سيد مدير الأتحادات الطلابية والأسر، وغادة ناجي مشرفة المرشدات، ومحمود منصور مشرف الجوالة.
أشاد د.”مصطفى عبد النبي” بمشاركة جميع كليات الجامعة الـ20 فى المهرجان للمرة الأولي، وعلى حسن التنظيم والشكل المبهج الذى قدمه طلاب الجوالة خلال فعاليات المهرجان، مؤكدًا بأن الأنشطة الطلابية خلال هذا العام تشهد طفرة نوعية، كان أخرها حصول الجامعة على المركز الأول في مسابقة الطالب والطالبة المثاليين بنظام “الفرق” والثاني في النظام “الـفردي”، موضحًا بأن هذا النجاح نتاج تكاتف لمجهودات كل فرد بالجامعة، ومقدمًا الشكر لكل القائمين والمشاركين بالمهرجان.
ومن جانبه، أوضح “محمد حسن” أن تعديل لإحة الجوالة قد ساهم فى أتاحة الفرصة أمام الكليات للمشاركة، ليشهد المهرجان احتضان جميع الكليات بلا تغيب لأحد، مضيفًا بأن المهرجان ضم منافسات متنوعة بين عشائر الكليات في 7 مجالات هم: ” المجال الكشفي والإرشادي، والثقافي، والفني والمعارض، والكرنفالات، والخدمة العامة، والقيم والاتجاهات والسلوكيات، بالأضافه الى المجال الديني”، مشيرًا بأن المهرجان لأول مرة يضم 3 محكمين معتمدين من أبناء محافظة المنيا، ومؤكدًا بأن مهرجان هذا العام مميز بما قدمته عشائر الجوالة به من أفكار ومقترحات متميزة، وما ساد فيه من روح التعاون بين جوالي وجولات كليات جامعة المنيا.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى