حوادث

تحقيقات النيابة العامة تكشف تعرض سائق الأتوبيس للنعاس في حادث تصادم المنيا

جمال علم الدين

واصلت النيابة العامة بجنوب المنيا، بإشراف المستشار أبوالوفا عيسي، المحامي العام الأول لنيابات جنوب المنيا، تحقيقات موسعة في حادث تصادم اتوبيس نقل جماعي بسيارة بمقطورة، أمام الكيلو 93 بطريق الصعيد الصحراوي الشرقي جنوب مدينة المنيا، وسماع أقوال المصابين وسائق السيارة النقل، حيث كشفت أقوال المصابين عن سماع دوي «صوت عالي» ووقوع الحادث، دون معرفة تفاصيل والتعرف على وقوع الحادث عقب الإفاقة داخل مستشفى ملوي .

فيما كشف سائق السيارة النقل في تحقيقات النيابة العامة أنه كان متوقفا لإصلاح إطار السيارة، وفوجئ باصطدام أتوبيس نقل جماعي بالمقطورة من الخلف .

في حين كشف التحريات الأولية للأجهزة الأمنية، بإشراف اللواء محمد عبدالتواب، مدير أمن المنيا، تلقي بلاغ من شرطة النجدة، وفرق تأمين الطرق، بوقوع حادث بالكيلو 93 بطريق الصعيد الصحراوي الشرقي أمام مركز ملوي، بين سيارة أتوبيس نقل جماعي في طريقها من محافظة سوهاج إلى القاهرة، بأخرى نقل بمقطورة متوقفة من الخلف، نتج عنها وفيات ومصابين، ورجحت التحريات تعرض سائق الأتوبيس للنعاس .

وقد فرضت الأجهزة الأمنية كردونا أمنيا بموقع الحادث، عقب تسيير الحركة المرورية، والمستشفيات لتأمين تسليم الجثامين لذويهم .

فيما خصص مرفق إسعاف المنيا، 10 سيارات لنقل المصابين إلى المستشفيات لاستكمال العلاج، حيث تم تحويل 3 مصابين إلى مستشفيات جامعية لاستكمال العلاج، وخروج 6 آخرين لاستكمال العلاج خارج المستشفيات الحكومية تلبية لطب أهليتهم. .

فيما تابع المحافظ اللواء أسامة القاضي حالة المصابين وأشرف على تسليم الجثامين الضحايا لذويهم داخل 3 مستشفيات.

وأعرب «المحافظ» عن خالص تعازيه ومواساته لأسر الضحايا، داعيًا الله عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان، واطمأن المحافظ على استقرار حالة المصابين، داعيا المولى سبحانه وتعالى أن ينعم عليهم بالشفاء العاجل، كما تابع تلقيهم العناية الطبية اللازمة وتحسن حالتهم الصحية.

وكلف المحافظ، وكيل وزارة الصحة بتوفير كافة أوجه الرعاية والخدمات الطبية اللازمة طوال إقامتهم بالمستشفى لاستكمال العلاج حتى تماثلهم للشفاء وخروجهم من المستشفى. كما كلف المحافظ وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بصرف الإعانات العاجلة المقررة في هذا الشأن.

وكان محافظ المنيا قد انتقل على الفور في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء لتفقد موقع الحادث ومتابعة كافة التفاصيل أولا بأول والتعرف على الأسباب الأولية للحادث والوقوف على أعمال نقل المصابين حيث انتقلت على الفور سيارات الإسعاف لموقع الحادث.

يذكر أن طريق الصعيد الصحراوي الشرقي قد شهد حادثا مأساويا أمام الكيلو 93 جنوب مدينة المنيا، باصطدام أتوبيس نقل جماعي، بسيارة نقل بمقطورة كانت متوقفة على جانب الطريق، مما تسبب في مصرع 23 شخصا وإصابة 30 آخرين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى