أخبار

بالصور رواد متحف الطفل فى رحلة عمرها 25 مليون سنة ضوئية داخل مرصد القطامية الفلكى

كتبت سوسن الجندي

استقبل مرصد القطامية الفلكي امس مجموعة من رواد واصدقاء مركز الطفل للحضارة والابداع “متحف الطفل ” ، والتى تأتى من خلال اطر التعاون المثمر بين جمعية مصر الجديدة برئاسة الدكتور نبيل حلمى والمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية برئاسة الدكتور جاد القاضى ، و في اطار السعى نحو نشر الوعي بأهمية القطاع الفضائي والثقافة الفلكية .

تم تنسيق الزيارة بالتعاون مع الدكتور/ محمد الصادق مدير مرصد القطامية الفلكى و بدأت الجولة داخل المرصد بالتعريف بالمرصد وما يحتويه من اجهزة للرصد والتصوير والمناظير الفلكية وكيفية استخدامها فى التعرف على المجموعة الشمسية بمكوناتها المختلفة من الناحية الفيزيائية والحركية، والسدم والمجرات بأشكالها وأنواعها المختلفة.

ثم قام الزوار بالتعرف على اجزاء وامكانيات اكبر تليسكوب فضائى في الشرق الاوسط داخل مبنى المنظار الفلكى ” القبة الكبيرة ” ، كما قاموا برصد السماء بإستخدام التليسكوبات الصغيرة.

ثم قدم الدكتور/ محمد فاروق ، احد خبراء المرصد شرح للسماء على الواقع وكيفية التعرف علي الكواكب من لونها وموقعها في السماء.. وقد أستمتع الزوار أيضاً بمتابعة ظاهره فلكيه رائعة وهي إقتران القمر مع كوكب المشتري (عملاق المجموعة الشمسية) وبدأ الإقتران عند دخول الليل لتستمر حتي الساعة 2:45 فجر اليوم التالي.

وفي النهاية أعرب الزوار عن إعجابهم بالمرصد والمعلومات القيمة المقدمه وشكروا الجميع وفى مقدمتهم الدكتور/ جاد القاضى رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية والتى تمت الزيارة تحت اشرافه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى