أخبار

القيادة السياسيه تولى إهتمام بالغ بالقيادة الشبابيه فى صناعة مستقبل الدوله

كتب وائل فرار

تولى الدوله إهتمام بالغ بدور الشباب فى مشاركتهم بالحياه المهنيه فكانت القيادة أكثر حرصا على وضع الشباب بالأماكن القياديه ودمجهم فى صنع القرار ومشاركتهم صناعة مستقبل الدوله. ومما لا شك فيه ان القطاع الصحى من أهم الاماكن الأكثر حساسيه بالدوله وتولى الشباب إدارتها كان هدف اكيد من ما تطمح فيه القيادة السياسيه. وفى ظل وباء كرونا الذى ضرب العالم ونجد إحدى الإدارات الصحيه النائيه بإحدى أكبر محافظات مصر يتولى إدارتها أحد القيادات الشابه أجدر مثالا يعكس تنفيذ ما أعلنته القياده السياسيه . ولقد كان من دورنا البحث عنهم وتكريمهم . فحديثنا عن الإدارة الصحية بالنوبارية والتى يتولاها الدكتور أحمد حامد عثمان أحد شباب وزارة الصحه بمحافظة البحيره الذى أبلى بلاء حسنا فى إدارة هذه المنظومه باحد أهم الأماكن بمحافظة البحيره. والتى لم يظهر دورها الإ من خلال قسم الإعلام الصحى بالإداره والذى يتولاه الأستاذ/ محمد الشافعى مدير عام قسم الإعلام الصحى بالاداره الذى دائما يسلط الضوء على إنجازات الإداره وحملات التوعيه التى يديرها وغيرها من الأمور.. الامر الذى عكس حرصهم المستمر بان تظهر الادارة الصحيه بالشكل الامثل علما بان الادارة الصحية من الجهات التى تتعامل مع الجمهور الإ أن قدرتهم على معالجة أى سلبية تظهر سرعة معالجتهم لها بشكل يظهر بعد القياده الثاقب فى دمج الشباب لتولى الأماكن القياده بالدولهفلم يكن تكريمهم من قبل المنصات الإعلامية من فراغ حيث توجهت جريدة الاستثمار والتعاون الدولى لتكريمهم حتى. يصل صدى هذا التكريم الى القيادة السياسيه بما يبرهن على قرارهم الصائب والحكيم فى الاهتمام بالقيادات الناجحه والشابة وتبنيهم لها حتى يعتلوا ارفع المناصب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى