غير مصنف

العثور على جثة الشاب المختفى بكنيسة دمشيت بطنطا مذبوحا فى مشهد بشع

  كتب  –  فهمى زياده  شهدت قرية كنسية دمشيت مركز طنطا بمحافظة الغربية جريمة قتل بشعة بعد العثور على شاب مذبوحا من الرقبة  تلقى اللواء هانى مدحت مدير الأمن بمحافظة الغربية  اخطارا من مأمور مركز شرطة طنطا يفيد بالعثور على جثة شاب مذبوحا من الرقبة أسفل الكوبرى الدولى بقرية كنسية دمشيت دائرة القسم  انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الواقعة وبالمعاينة والفحص تبين وجود جثة لشاب يدعى ( حموده سليمان ) مقيم بقرية كنيسة دمشيت وبه ذبح من الرقبة ويرتدى كامل ملابسه  حيث تبين من التحريات الأمنية بأن الشاب متغيب عن المنزل منذ يومين ومبلغ بتغيبة من قبل اسرته وتم البحث عنه عند الأقارب والأصدقاء ولم يتم العثور علية بعد إغلاق  هاتفه اامحمول تم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الجامعة بطنطا تحت تصرف النيابة العامة  تم تشكيل فريق بحث جنائي على أعلى مستوى لكشف غموض وملابسات الجريمة وسرعة القبض على مرتكبيها  وقد سيطرت حالة من الفزع والخوف على أهالى القرية خوفا على أبنائهم الذين يذهبون إلى الدروس بعد العثور على جثة الشاب مذبوحا فى مشهد مأساوي بشع بث الرعب فى قلوبهم  وقد أفاد بعض المواطنين بالقرية بأن الشاب يتمتع بسمعه طيبه ويؤدى الصلاة فى أوقاتهم والكل يشهد له بحسن الخلق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى