أخبار

“الصحة” ومحافظ الشرقية: الحالات المتوفاة في مستشفى الحسينية ليست بسبب نقص الأكسجين

كتب ثروت عربان

أكد الدكتور هشام مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أن الحالات المتوفاة في مستشفى “الحسينية”، لم تمت بسبب نقص الأكسجين ، ولكن “قضاء وقدر”، مشيرا إلى أنه شكّل لجنة فنية للوقوف على سبب حالات الوفاة، وطلب وكيل الصحة من وسائل الإعلام توخي الحذر فيما يمكن نشره، مما قد يعكر المزاج العام علي غير الحقيقة.

وأضاف مسعود، أن اللجنة المشكلة من مديرية الصحة، أكدت أن وفاة 4 حالات كانوا بقسم العناية المركزة، جاءت نتيجة لتدهور حالتهم الصحية بسبب وباء الكورونا المستجد، مشيرا إلي أن غاز الأكسجين بالمستشفي المركزي كافٍ ولم ينقطع عن المرضي.

وجاءت هذه التصريحات متفقة  مع ما قاله الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية. أن حالات المرضى الأربعة كانت تعانى من ضيق بالتنفس بقسم العانية المركزة ب مستشفى الحسينية  وتدهورت حالتهم الصحية بسبب تأثير الفيروس الوبائي، وماتوا داخل قسم العناة المركزة، وأوضح المحافظ، أن وفاة 4 حالات من مرضى الكورونا في وقت واحد دفع أحد أهالي المرضي لتصوير فيديو من داخل المستشفى، مُدعيًا أن موت ذويه، بسبب نقص في الأكسجين، على غرار ما حدث أمس الأول بإحدى مستشفيات العزل بمحافظة الغربية، مما جعل الرأي العام يثور ضد العاملين بالمستشفى هناك على غير الحقيقة.

كما أكد المحافظ، أنه أعطى تعليمات لوكيل وزارة الصحة بتفقد المستشفى المركزي، والوقوف على احتياجتها وتوفيرها فورًا، مشيرًا إلى أن لجنة مشكلة من الأزمات والكوارث تعد تقريرًا لمتابعة حالات الكورونا، وقد تم تخصيص رقم وتس آب لتلقي شكاوى المرضي وحلها فورًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى