أخبار

“الحرية المصرى”: كلمة الرئيس أمام “قمة جدة” عكست مواقف مصر الثابتة للحفاظ على أمن واستقرار الشعوب العربية


كتب: رضا الحصرى
قال د. ممدوح محمد محمود رئيس حزب الحرية المصرى، أن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام القمة العربية التى عقدت بمدينة جدة السعودية، عكست بكل صدق مواقف مصر الثابتة والواضحة تجاه القضايا الإقليمية والدولية، وكيفية التعامل معها بشكل عقلانى ومتوازن للحفاظ على أمن واستقرار الشعوب العربية، والأمن القومى العربى.
وأضاف د. ممدوح محمد محمود أن كلمة الرئيس تضمنت العديد من الرسائل المهمة فى مقدمتها ضرورة الحفاظ على الدولة الوطنية ودعم مؤسساتها، وألا تظل الشعوب العربية رهينة للفوضى والتدخلات الخارجية التى تفاقم الاضطرابات وتصيب جهود تسوية الأزمات بالجمود، وأن تلك الأزمات تضع مسئولية أمام الجميع بضرورة تكاتف جهود الدول العربية، والتكامل فيما بينها لصياغة حلول حاسمة لقضايا المنطقة، وتعزيز العمل العربى المشترك للتعامل مع الأزمات العالمية، والتى لها تداعيات مباشر على أمن واستقرار الشعوب العربية.
وأوضح رئيس حزب الحرية المصرى أن حديث الرئيس عبد الفتاح السيسى تضمن التأكيد على أن الأمن القومى العربى، هو كل لا يتجزأ، وأن الدول العربية بما تمتلكه من قدرات هائلة عليها أن تأخذ زمام المبادرة للحفاظ على الأمن القومى العربى، لضبط إيقاع العلاقات مع الأطراف الإقليمية غير العربية التى نتطلع منها لخطوات مماثلة وصادقة بما يسهم فى تحقيق الأمن والاستقرار فى المنطقة.
وأكد د. ممدوح محمد محمود على أن الإعلان الختامى للقمة العربية جاء متوافقا مع ما دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسى بضرورة التكاتف العربى وترسيخ تضامنها وترابطها ووحدتها لحل قضايا الأمة وتحقيق طموحات وتطلعات الشعوب العربية، وإنهاء الصراعات العسكرية الداخلية، التى تفاقم معاناة الشعوب، كما شدد البيان الختامى على ضرورة تغليب لغة الحوار وتوحيد الصف ورفع المعاناة عن الشعب السودانى والمحافظة على مؤسسات الدولة الوطنية ومنع انهيارها والحيولة دون أى تدخل خارجى فى الشأن السودانى، يما يساهم فى عودة الأمن والاستقرار للسودان وحماية مقدرات شعبه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى