التعليم

” الجنيدي” يُقدم التهنئة لفخامة رئيس الجمهورية وفضيلة الإمام الأكبر ومحافظ الشرقية بالذكري ٧١ لثَورة يوليو المجيدة

كتب ثروت عربان

يتقدم الدكتور السيد أحمد الجنيدي، رئيس الإدارة المركزية لمنطقة بخالص التهاني،لفخامة رئيس الجمهورية وفضيلة الإمام الأكبر، وقيادات الأزهر الشريف بقطاع المعاهد الأزهرية ومعالي الوزير محافظ الشرقية ومنسوبي الأزهر الشريف بمنطقة الشرقية الأزهرية بأطيب عبارات التهاني والتبريكات ، بمناسبة حلول الذكرى ( ٧١ ) لثورة يوليو والتي توافق الثالث والعشرين من يوليو من كل عام .
قال “الجنيدي” إن ثورة يوليو المجيدة، شكلت علامة مضيئة في تاريخ مصر، حين التف الشعب المصري ، بكل طوائفه، حول قادة الثورة، فسطروا ملحمة تاريخية، رسخت مفاهيم العدالة الاجتماعية، وحققت الاستقلال، والكرامة، والعزة، التي يحيا بهم كل مصري في وطنه الغالي .
أكد ” رئيس الإدارة المركزية” ، أن ذكرى الثورة خالدة في وجدان المصريين لما تمثله من قيمة كبيرة تزداد بمرور وتعاقب السنين حيث استطاعت أن تحقق العديد من الإنجازات لأنها اهتمت بكافة أوجه التنمية سواء الاقتصادية أو الصناعية أو الزراعية أو الاجتماعية ، معقبًا ” كانت نقطة تحول جوهرية في التاريخ المصري .
وتابع رئيس الإدارة المركزية إن الإنجازات التي تولدت من رحم هذه الثورة لم تكن كلام على ورق بل واقع فعليًا لمسه الجميع على أرض الواقع ، حيث خلصت المصريين حينها من مجموعة من الاقطاعيين الذين نهبوا ثروات ومقدرات الوطن لذلك التاريخ كتب هذه الثورة بأحرف من نور .
منوهًا أنه يجب علينا أن نستنير بمبادئ ثورة يوليو ونستفيد من هذه التجربة، فقد كانت عنوان للإصرار والإرادة الوطنية والتي اقتدى بها الشعب بعد ذلك .
أضاف ‘ رئيس أزهر الشرقية’ أنه من حُسن الطالع أن عيد الثورة يوافق احتفال الأمة الإسلامية بالعام الهجري الجديد ١٤٤٥ مناشدًا الجميع أن يهجروا كل مذموم من الأفعال والأقوال وأن يبذلوا المزيد من الجهد من أجل مصرنا الحبيبة ، حمى الله مصر من كل مكروه وسوء .
كل عام وأنتم بخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى