أخبار

الجزء الثانى من إتيكيت المرأة

هايدى سلامة تكتب


وضعية حمل الشنطة يوجد وضعية كلاسكية ووضعية كاجول وبالطبع الإتيكيت يميل الي المدرسة الكلاسكية ولكن مع ذكر مدرسة الكاجول لكي نلبي رغبات جميع اذواق المرأة، فأثناء حمل الشنطة في الوضعية الكلاسكية توضع اليد الطويلة علي الكتف الأيسر مع وضع كف اليد علي أجزاء الشنطة ، اثناء حمل شنطة بيد قصيرة توضع في منتصف الساق اليمني وتكون وضعيتها علي خصر الجانب الأيمن من السيدة.
في حالة إستخدام الوضعية الكاجول فمتاح لنا جميع الوضعيات من ( الكتف الأيمن او الأيسر او وضع الشنطة في الكتف الأيسر ووجودها علي الخصر الأيمن او العكس ( كروس ) او علي الظهر في وضع الكتفين او كتف وكتف، ولكن من الخطأ ارتداء الملابس الكاجول ووضع الشنطة في منتصف الساق الأيمن لأنها تخص المدرسة الكلاسكية.
( الخطأ ) عند خلع الجاكيت او السويتر في الأماكن العامة من العادات والتقاليد والشريعة الإسلامية فهو غير مستحب ولكن في المجتمع الذي يفضل هذا الأسلوب من التعامل فيجب معرفة قواعده صحيحة ، اثناء خلع الجاكيت في الأماكن العامة فمن الخطأ خلعه بشكل عشوائي ووضعه بشكل منطوي علي الأرجل او الأسطح او علي حقيبة اليد،( الصح ) هو انزال الجاكيت من علي الكتفين تدريجيا في آنا واحد والالتحاق به بكفين اليد من الخلف ثم انتقاله من منتصف الرقبة باليد اليسري ومن ثم تعليقه علي ظهر الكرسي او علي يد الكرسي الخاص بي.
لكل سيدة راقية وهي الإهتمام بالأيدي والأظافر في الإجتماعات واللقاءات فعند استخدامك للمانيكير يجب الحرص تمام علي ان يكون متساوي علي الأظافر ومتناسق للأعين وغير ممسوح من اركان الأظافر بشكل عشوائي فيجب التأكد قبل الخروج عند الطلاء يكون بشكل جيد ، وفي حالة عدم الطلاء يكون شكل الأظافر متناسق ومبرود بانحناءات انثوية للحفاظ علي انسيابية المرأة الراقية.
( الخطأ ) إستخدام الألفاظ الأجنبية او الدمج بها في الحوار اثناء التحدث مما يجهل بها ( الصح ) يجب معرفة ثقافات المجتمع الذي اتحدث معه لكي نتبادل سياسة الرأي والرأي الآخر كي لا يشاهدني المجتمع الآخر بالتعالي او التكلف وهذا ضد الإتيكيت لأن هذا الوضع يحجم المستمع ويضعه في اطار جهل الحوار.
نصيحة :- لكل امراة ورجل عند التحدث عن فكرة جديدة او شيئ مهم أختار الوقت والوضع والأشخاص والتون المتحدث به وطريقة التحدث ، تطرح الأول عنوان الفكرة ثم الوقوف ثواني لأنتباه جميع المستمعين ثم بعد ذلك تناول تفاصيل الفكرة
( الخطأ ) عند التحدث عن فكرة مهمة او شيئ جديد وطرحت العنوان بصوت منخفض وعدم اختيارك للوضع او الممبر الذي تتحدث من خلاله وطرح الفكرة وتناول الموضوع بدون توقف فتمر الفكرة علي المستمعين مرور الكرام ولا يتوقف عندها أحد لعدم أستخدامك القواعد الصحيحة لطرح الفكرة ففي هذه الحالة تكون شخص خسران لعدم اهتمام الآخرين بأفكارك لسوء طرحها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى