غير مصنف

الاحتفال بيوم المرأة العالمى بمركز النيل للإعلام بالسويس

كتب : أشرف الجمال

أستضاف اليوم مركز النيل للإعلام بالسويس الهيئة العامة للاستعلامات المؤسسة الكندية المصرية فى مؤتمر بنت النيل للاحتفال بيوم المرأة العالمى فى إطار خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠ مساهمة من المؤسسة فى بناء ونشر ثقافة المرأة المعاصرة ودعم لدورها البارز فى تطوير وبناء المجتمع وكان ضمن فعاليات المؤتمر تدشين مبادرة ربيع العمر وكان شعارها معا لربيع عمر جديد حيث تغير مرحلة المراة المسنة الى مرحلة المراة الملكية وتسليط الضوء حول مهاراتها الجديدة فى تلك المرحلة وإبراز دورها فى بناء ثقافة جديدة والتواصل الحديد مع الشباب ودعم ذلك الدور. بدأت فعاليات المؤتمر بكلمة افتتاحية للترحيب بالسادة الضيوف والمنصة من الأستاذة ماجدة عشماوى مدير مركز النيل للإعلام عن اهمية دور المرأة فى المجتمع وحقها فى الحياة الكريمة من أجل خلق اجيال قادرة على التعامل مع معطيات العصر الرقمى والأجتماعى الجديد وتربية وصقل جيل من الشباب المميز القادر على التنمية والتقدم والسمو بالوطن الغالى وتحدثت الدكتورة إيناس الخباز رئيس مجلس إدارة المؤسسة حول أن القيادة سر الوصول لعالم الريادة وماهية صفات المرأة القيادية ودراسة مقارنة بين المرأة القيادية والرجل القيادى فى ضوء التطور العلمى والتكنولوجي والإليكترونى والاجتماعى ومساهمة المرأة فى الأنشطة والفعاليات الخدمية والتطوعية والاجتماعية والثقافية والسياسية لتصل إلى أعلى المراكز القيادية عن جدارة واستحقاق من خلال مجهوداتها وارداتها الحديدية. كما تحدثت الدكتورة سهر الفحام المدير التنفيذى المؤسسة حول تحديات المرأة المعاصرة ومنها تخفيف الذات ووسائل التواصل الإجتماعى وتغيير الموروثات والعادات والتقاليد. وكما تحدثت دكتورة راندا شحاتة حول إعلام المرأة بين الماضى والحاضر وصورة المرأة فى الإعلام المصرى وكيف صور الإعلام المرأة قديما وهل تغيرت صورة المراة حاليا فى الاعلام وخاصتا فى مسلسلات التليفزيون والسينما ومواقع التواصل الإجتماعى والسوشيال ميديا وفى الإعلانات بطريقة سلبية كما كانت ام قبل فى تصيد الأخطاء والمشاكل ام أن الصورة تحولت إلى إيجابية بعد نجاح المرأة ومشاركتها ونجاحها فى كافة المجالات. واشارت دكتورة رانيا ابوسريوة على أن أسرتك بمثابة حياتنا وتأثير الأسرة فى حياة كل انسان ولابد كل منا المحافظة على اسرته من كل متغيرات الزمان. كما اشارت دكتورة نشوى جاد حول الماذونة وشروط الزواج وكيفية اجتيازت اختبار الماذونية وما قابلتها من صعوبات فى بدايه حياتها العملية وتقبل المجتمع السيدة الماذونه فى هذا الوقت وكما تحدثت سارة حسين حول علاقة المرأة أو الام “انتى وطفلك” بين السلوك وفرط الحركة وقدمت روشته بسيطه للأمهات كيفية التعامل مع أبنائهم وكيفية التربية الصحيحة حتى يكون ابنائنا اسوياء. وفى نهاية المؤتمر قام مجموعة من الشباب بتقديم اسكتش معبر عن حقوق الرجل والمراة فى المجتمع واختتم المؤتمر بتكريم عدد من سيدات المجتمع امهات مثاليات كانوا مثال العطاء مع اولادهم وفى حياتهم العملية وقد قام بتقديم الاحتفالية الأستاذة سناء اسماعيل إذاعة القناة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى