محافظات

إيهاب القصبي الملقب ببائع السعاده فهو متعدد المواهب فهو كاتب ومحدث تحفيزي وطبيب علاج طبيعى ومحب للرسم

حوار هاجر عبدالعليم

الطبيب ايهاب القصبي منصور هو نموذج مشرف لكل شاب وفتاة فهو احد ابناء مركز ومدينة شربين بمحافظة الدقهلية ، يبلغ من العمر ٢٢ عاماً يدرس منحة التفوق بالفرقة الخامسة بكلية العلاج الطبيعي بجامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا نشأ منذ طفولته الي حلم يسعي لتحقيقة وهو ان يكون طبيباً بالاضافة الي بعض اهتماماته الخاصة بتطوير الذات وتنمية العلاقات الانسانية ودعم اقرانه من الشباب في تحقيق ذاتهم حتي يسود الود والرخاء و الحب بين ابناء المجتمع الواحد ومن هنا لُقب ببائعا السعادة وله كتاب تحت الانشاء يحمل ذلك اللقب يتطلع الدكتو ايهاب القصبي الي ان يكون طبيباً متميزاً في مجال العلاج الطبيعي علي الساحة الاقليمية و الدولية ، وان يكون صاحب رسالة في دعم الشباب و تشجيعهم ان يكونوا مؤثرين في مجتمعهم و ان يتخطوا الشدائد في حياتهم ليكونوا هم حجر الاساس لمجتمعهم نحو التطور و الازدهار ، شارك أيضا الدكتور ايهاب القصبي في اعداد و تنظيم العديد من مؤتمرات العلاج الطبيعي منها مؤتمر EUPTIC الخاص بمؤسسة الاف كير و مؤتمرات اخري بمختلف الجامعات ، بالاضافة الي مؤتمرات خاصة برئاسة الجمهورية مثل منتدي شباب العالم و المنتدي العالمي للتعليم العالي و البحث العلمي و مؤتمر المناخ التابع للأمم المتحدة ، استطاع ان يصل الي نحو ٦٠ الف متابع عبر انستجرام حيث انه مهتم بعالم الموضه و الازياء و شغفه بالتصوير ، و ١٦٠ الف متابع عبر تطبيق تيك توك حتي ينشر معلوماته الطبيه و محتواه عن العلاقات الانسانيه ، كما قدم العديد من الندوات بالجامعات و المؤسسات الحكومية و الخاصة ، بالاضافة الي ظهوره ببعض قنوات التلفزيون المصري و العربي مثل قناة حراء و القاهرة و الناس مع الروائي عصام يوسف ببرنامج العباقره ،ولهذا كان لنا معه حوار خاص وممتع في هذا السياق

ماهي أهم الصعوبات التى واجهتها؟
بدأت الصعوبات تتشكل أمامي منذ ان فارق والدي الحياه اثناء فترة امتحاناتي بالثانوية العامة وذلك بعد صراع مع مرض السرطان ، وازدادت التحديات منذ ان بدأت انخرط في دوامة المجتمع لكي أسعي لتحقيق ذاتي و أكون صاحب اثر في نفوس الجميع وأرتقي بنفسي وبمن حولي لتخطي المصاعب و الازمات ، استطاعت ان أتجاوز كل هذه الصعاب بدعم والدتي واخواتي بمزيج من الاجتهاد و الصبر و المثابرة و الاصرار لتحقيق ذاته بالاضافة الي دعم من متابعيني و اصدقائي

ماذا عن أهم أهدافك وطموحاتك؟

كان حلمي ان اكون طبيباً ، حتي احقق حلم ابي قبل وفاته حيث كان يقول لي دائماً : ( انا اترك لك اسماً تضعه علي الطرق و الحواري وهو الدكتور / ايهاب القصبي ، وكان دائماً ما يطلب مني ان اجتهد في سبيل تحقيق ذلك حيث انه حلم عمره)

لماذا أخترت تخصص مجال العلاج الطبيعي؟

أخترت مجال العلاج الطبيعي خاصة حباً في هذا المجال لما له من دور كبير من التخفيف عن آلام الناس دون الحاجه لاجراء عمليات جراحية معقدة بالاضافة الي دوره المهم في مجال اصابات الملاعب و و العظام و امراض المخ و الاعصاب و دوره الانساني في علاج الاعاقات المختلفة لدي الاطفال و ذوي الاحتياجات الخاصة و دوره في مكافحة العجز و الشيخوخة المبكرة و دره في العنيات المركزة و امراض الجلدية و الحروق وصحة المرأة و السمنه و النحافة ومن ذلك المنطلق قامت ا بتأسيس صفحة شعب العلاج الطبيعي (طلابيه – مهنية – نقابية – اكاديمية ) وهي اول صفحة متخصصه للتوعية بمجال العلاج الطبيعي و الحفاظ علي حقوق ومكتسبات ابنائه في مختلف بقاع العالم العربي و قريباً نحو تأثيرها علي مستوي العالم ، ويعد للعلاج الطبيعي له دور رئيسي و فعال عن اي مجال طبي آخر في علاج آلام الظهر و خشونة الركبة وذلك عن طريق بعض الوسائل العلاجية و التمارين الرياضية (علاج يدوي – علاج كهربي – علاج مائي)

بم تنصح الشباب

انصح الشباب في العمل علي تحقيق ذاتهم في مجتمعهم و ان يسعوا الي تخطي الصعوبات و التحديات و الالتزام بمكارم الاخلاق وتهذيب نفوسهم عن العادات السيئة الضارة

لمن توجه الشكر ومين دعمك ومثلك الأعلي؟

أوجه لكل من دعموني بأسمي معاني الشكر و التقدير بدايةً من ابي رحمة الله عليه الي امي الي واخواتي وخصوصاً اخي الاكبر و مروراً باصدقائي وكل من كان له دوراً في دفعي نحو النجاح و التقدم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى